السجن والترحيل لأربعة وافدين متورطين ببيع أدوية جنسية مقلدة

380
السجن والترحيل لأربعة وافدين متورطين ببيع أدوية جنسية مقلدة

أيدت محكمة الاستئناف بالرياض الأحكام التي أصدرتها المحكمة الجزائية خلال الفترة الماضية بشأن قضية أربعة وافدين تورطوا في بيع أدوية جنسية مقلدة ، وتضمن الحكم السجن لمدة خمس أشهر والغرامة 120 ألف ريال والترحيل خارج البلاد لأربعة وافدين من بينهم عامل وموظف بصيدلية تجارية والآخرين مناديب مبيعات لوازم طبية ، وذلك على خلفية إدانتهم ببيع أدوية منشطات جنسية مقلدة مختلفة الأنواع بعد ضبطها معهم أثناء شروعهم في ترويجها وبيعها ، بواقع 300 علبة وأكثر من 1700 قرص تم ضبطها مع أحد هؤلاء المتورطين ، والذي اعترف بجميع شركائه وتفاصيل بيعهم لهذه الأدوية المقلدة التي لاتكلفهم سوى مبالغ زهيدة تتراوح ما بين 7 إلى 10 ريالات قبل أن يقوموا ببيعها بأسعار مضاعفة من خلال إيهام الزبائن بأنها أصلية ، مشيرا إلى أن العائد المادي لكل واحد منهم يصل شهريا إلى أكثر من 45 ألف ريال بسبب إقبال الزبائن على شراء المقويات الجنسية وخاصة كبار السن.

وتم على إثر ذلك استدعاء بقية المتهمين الذين أقروا بحيازتهم لهذه الأقراص والأدوية الجنسية والتي تدخل ضمن نطاق القضايا المتعلقة بمخالفة أنظمة وتعليمات الغش التجاري ، حيث تم على أثرها إحالتهم للدائرة الجزائية ومواجهة الوافدين بما جاء في لائحة الدعوى المرفوعة ضدهم.

الجدير بالذكر أن الفترة الماضية قد شهدت مطالبة عدد من المتخصصين بأهمية وضع ضوابط صارمة تحد من بيع الأدوية بشكل عشوائي في الصيدليات الأهلية التجارية ، والتي يصل عوائدها إلى أكثر من ستة مليارات ريال سنويا ، مشيرين إلى أهمية الالتزام بالوصفة الطبية لصرف الأدوية للحيلولة دون تعاطي أي أدوية مضرة لأفراد المجتمع.

- - - - - - - -