تقارير طبية: الكمية المناسبة من الملح للأطفال نصف ملعقة يومياً

    179
    تقارير طبية: الكمية المناسبة من الملح للأطفال نصف ملعقة يومياً

    ذكرت تقارير طبية ، أن كلوريد الصوديوم أو الملح يعتبر مادة شديدة الأهمية لحياة الإنسان ، فهي تحافظ على توازن السوائل ، ووظائف الأعصاب والقلب ، وتدفق الدم.

    وفي الوقت ذاته حذرت التقارير من الإفراط في تناول الملح؛ نظراً لأنه يؤدي إلى زيادة نسبة الصوديوم في الجسم ، وهو ما يزيد خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم ، وبالتالي يهدد صحة القلب ، إلى جانب احتباس السوائل في الجسم.

    وعندما تستعمل ملعقة صغيرة من ملح الطعام في الطهي أنت تضيف 2000 ملج من الصوديوم إلى الوجبة ، بينما تحدّ التوصيات الصحية كمية الصوديوم للكبار بـ 2000 ملج في اليوم.

    وأشارت التقارير الطبية إلى أن الحد الأقصى من الصوديوم للطفل في اليوم في عمر بين سنة و3 سنوات هو 1000 ملج ، أي ما يعادل نصف ملعقة ملح في اليوم”.

    وأضافت: “يرتفع المقدار الصحي إلى 1200 ملج من الصوديوم بين 4 و8 سنوات ، أما في سن بين 9 و18 سنة فترتفع الكمية إلى 1500 ملج من الصوديوم في اليوم ، أي ما يعادل ملعقة ونصف صغيرة من الملح”.

    ونبهت التقارير الطبية من أن تتم مضاعفة كمية الملح في طعام الطفل ، ويعتبر حد الـ 6000 ملج (3 ملاعق ملح في اليوم) علامة الخطر التي لا ينبغي تجاوزها قبل بلوغ الطفل 14 سنة ، مهما كانت الأسباب.

    - - - -